صراعٌ وانتصار

نشرت في: 
2013

أقلامُ رصاصٍ هنا وهناك، أدواتٌ وأوراقٌ تملأُ المكان حولي، ما هي إلا بعثرةٌ للوازم الفنِّ الذي زُرِعَ بداخلي منذُ أعوامٍ طويلة، وإنَّني أشعرُ بجمال وروعة الحياة بوجودها حولي، ابتدأتُ كطفلةٍ بريئةٍ برسمِ حديقةِ منزلنا والشَّمسُ في أعلى الورقة، هو علمٌ أو فنٌّ أو هوايةٌ أمتلكُها، وبكلِّ ما أملكُ من طاقةٍ أُحاوِلُ أن أنقُشَها، لأنقلَ من خلالها جملةً من المشاعر التي أُحِسُّ بها، هي عبارةٌ تلوَ عبارةٍ بقلمي وفرشاتي أكتبُها، بطريقتي وبِوَحْيِ الخيالِ أُعبِّـرُ عن رأيي، وبطالباتي وجدتُ من هُنَّ مثلي، فاستطعنا أن نُثبتَ موهبتَنا التي عشقناها بأن نوظِّفَها في معرضٍ فنِّيٍّ يتضمنُ لوحاتٍ إبداعيَّةً هي من وحي الطبيعة أو العلم أو الخيال.

حينما أسمعُ بكلمةِ "فنّ" أنسى نفسي وعائلتي وكلَّ ما يُعيقني في حياتي، وأبدأُ في العمل دون أن أُعير اهتمامي لأيِّ شيءٍ حولي، لأنَّني – بقوَّةٍ عاليةٍ من التركيز- أُحاولُ أن أُحافظ على موهبتي وأن أُنمِّـيَها. وبفضلِ الله وبالإرادةِ القويَّةِ المزروعةِ في دواخلنا استطعنا أنا وطالباتي أن نجعلَ اسم مدرستنا في أعالي القمم؛ إذ حصلنا على لقب أجمل معرضٍ فنيٍّ على مستوى المملكة، فرغم كلِّ التحدِّيات والصعوبات إلا أنَّـنا حقَّـقنا ذلك بإرادتنا وعزيمتنا وطموحنا الذي لا ينتهي، وها هي جائزة الملكة رانيا للمعلم المتميِّز تزيد العشق بداخلي للفنِّ ضِعْفَـيْن؛ إذ منحتني لقب المعلم المتميِّز وزادتني قناعةً بأنَّ هوايتي عِلمٌ وفخرٌ لي أينما كنت.

المتميز :
صورة منى عطياني
الاسم الاول: 
منى
اسم العائلة : 
عطياني

Winners

Winners

الفئة: 
الثانية
الجائزة: 
جائزة المعلم المتميز
عام الفوز: 
2013
مركز الفوز: 
الثالث
المدرسة: 
ماريا القبطية ث / م
المديرية: 
الزرقاء الثانية
لم تعجبني مظاهر التلوث البصري في مدرستي التي أفتخر بأن أكون مُربِّية الأجيال فيها، ولذلك بدأتُ أبحثُ عمَّا يحول هذه المظاهر إلى جنة مُثمِرَة، وبيئة...
http://www.youtube.com/watch?v=BAsG8DaafxM
Share